الرئيسية اتصل بنا الخميس 24/08/2017 م
غازبروم الروسية تبدأ انتاج الغاز المسال في حقل بدرة    غازبروم الروسية تبدأ انتاج الغاز المسال في حقل بدرة    مصرع واصابة 11 شخصا في حوادث مرورية في ذي قار    ذي قار تودع اخر قوافل الحجيج المتجهة الى الديار المقدسة    لجنة النفط توصي برفض تعيينات المدراء الجدد لوزارة النفط في ذي قار    استخبارات الحشد : "داعش "أمر عناصره بأحراق مقراتهم في تلعفر    الزعيم الكوري الشمالي يأمر بإنتاج مزيد من محركات الصواريخ والرؤوس الحربية    اليمن : شهداء وجرحى في سلسلة غارات لمقاتلي "التحالف السعودي" حول صنعاء    قوات الحشد الشعبي تقصف مواقع مهمة لارهابيي "داعش" شرق تلعفر    قوات الحشد الشعبي تحرر أجزاء واسعة في تلعفر    مجلس الوزراء العراقي : شمول المعلمين والمدرسين بالسلف والقروض العقارية    المهندس يبحث مع قيادات في الحشد الشعبي خطط تقدم العمليات في تلعفر    المرجعية الدينية العليا تحدد يوم غد الخميس اول ايام ذي الحجة    وزير الدفاع لنظيره الأمريكي : داعش في حساباتنا انتهى    بالخريطة .. هذا ما حققته عمليات قادمون ياتلعفر بعد يومين من انطلاقها    العامري: القوات العراقية المشتركة بدأت باقتحام تلعفر وحققت التماس مع المدينة    الجيش اللبناني يبدأ المرحلة الثالثة من معركته ضد "داعش    ماهو موقف المحكمة الاتحادية من استقطاع رواتب الموظفين    الاعرجي يأمر بدراسة تحويل خدمات حملة "البكالوريوس" من منتسبي الداخلية الى وزارات أخرى    في زيارة "غير معلنة".. وزير الدفاع الامريكي يصل العراق    q111    q33    q22    q11    q4    q3    q2    q1    qqq    qq   
   الصفحة الرئيسية » منوعات محليه وعالمية 


ظريف لولد الشيخ: لابد من انهاء الكارثة الانسانية والوصول الى حل سياسي شامل لازمة اليمن


2017/08/13  | المصدر: 


أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ضرورة انهاء الكارثة الانسانية في اليمن والوصول الى حل سياسي شامل للازمة فيها. جاء ذلك في تصريح للوزير ظريف خلال استقباله في طهران اليوم السبت الممثل الخاص للامين العام لمنظمة الامم المتحدة في الشان اليمني اسماعيل ولد الشيخ احمد. وفي اللقاء بحث الجانبان احدث تطورات اليمن واكدا على ضرورة انهاء الكارثة الانسانية في هذا البلد والوصول الى حلول سياسية شاملة. وكان ولد الشيخ قد التقى اليوم ايضا مساعد الخارجية الايرانية للشؤون العربية والافريقية حسين جابري انصاري.

الاکثر قراءة










الاکثر تعلیقا










روابط ذات صلة

تعليقات الزوار

الاسم*

البريد الالكتروني*

الكود الامني*
النص*